الشامي: الديمقراطية في المغرب مزيفة والحزب الاشتراكي الكبير وهم من الأوهام الاتحادية ولست متفائلا من حكومة بنكيران

الشامي: الديمقراطية في المغرب مزيفة والحزب الاشتراكي الكبير وهم من الأوهام الاتحادية ولست متفائلا من حكومة بنكيران

  هذا ما قاله أحمد رضا الشامي الذي سبق وأن تردد بأنه من الوجوه الشابة المرشحة لقيادة الاتحاد الاشتراكي في المؤتمر الوطني المقبل، وهو نفسه الذي قال في حوار مطول مع يومية « المساء » في عدد الأربعاء 17 أكتوبر الجاري، أن الديمقراطية في المغرب مزيفة ولا تسمح بممارسة الحكم على أساس برامج الأحزاب، وأن الحزب الاشتراكي الكبير وهم من أوهام الاتحاد الاشتراكي، وأن على حزب الأصالة والمعاصرة أن يقطع مع الخطيئة الأولى التي جاءت به إلى المشهد السياسي، قبل أن يدعو إلى تأسيس كتلة عقلانية بدل الكتلة الديمقراطية، وأن حكومة بنكيران تفتقد إلى استراتيجية واضحة: »لازال المواطنون يأملون خيرا في هذه الحكومة لكني لست متفائلا ».

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.