حركة « على درب 96اميضر » تهاجم وزير الداخلية  وتؤكد جهله الحقائق

حركة « على درب 96اميضر » تهاجم وزير الداخلية وتؤكد جهله الحقائق

هاجمت حركة « على درب 96 اميضر » في بيان توصلت « فبراير.كوم » بنسخة منه وزير الداخلية امحند العنصر، على اثر التصريحات التي أدلى بها في البرلمان معتبرة أن حديثه عن قضية اميضر بتلك الطريقة والعبارات يؤكد « على جهله بالحقائق و استناده الى التقارير المغرضة للسلطات الإقليمية المتورطة و المتواطئة مسبقا مع الشركة في خرقها للقانون ونهبها للثروات » او انحيازه يضيف البلاغ « لرواية الشركة وبالتالى مخالفته للموضوعية و للحقيقة ». وتابعت حركة اميضر انتقادها لتصريحات الوزير مؤكدة أن تصريحاته « المخالفة للصواب تعرض مصالح الساكنة الإميضرية للخطر، وتفسح المجال للشركة المنجمية لاستغلالها كمطية للإفلات من القانون مرة أخرى والهروب إلى الأمام و بالتالي استمرارها في استنزاف ثروات المنطقة بمباركة من لوبيات الفساد المعرقلة لأي مبادرة لحل الإشكال ». ودعت الحركة في بيانها إلى إيفاد لجنة وزارية لتقصي الحقائق للوقوف على  » الخروقات العديدة للشركة و لوبيات الفساد وتهريب الفضة بالمنطقة » منددة  » بكل أشكال الاستفزاز الممارس على ساكنة إميضر سواء مضايقات السلطات المحلية أو التصريحات المغلوطة للمسؤولين » داعية  مسؤولي الشركة إلى « حوار جدي و مسؤول لإيجاد حلول واقعية للمشاكل العالقة بعيدا عن الحربائية و الخداع ومقاربة التصدق و الإحسان، بشكل يضمن حقوق الإنسان الإميضري ».

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.