لهذه الأسباب غضب الملك من مشروع كلفته 280  مليار

لهذه الأسباب غضب الملك من مشروع كلفته 280 مليار

  غضب الملك محمد السادس بعد أن عرض عليه مشروع خاص بمحاربة الثلوت بالساحل الشرقي لمدينة الدار البيضاء خمس مرات دون أن يرى النور، وذكر مصدر مطلع أن الملك أبدى « غضبه » أيضا من التكلفة المالية الباهضة التي خصصت في البداية للمشروع والمحددة في 280 مليار سنتيم، قبل أن تنزل إلى 140 مليار سنيتم في بعد هذه الغضبة الملكية، فيما تساءل مصدر مطلع عن « الجهات » التي كانت ستستفيد من هذا الفارق المالي المحدد في  140 مليار سنتيم، لو لم يبد الملك تحفظه على تكلفة المشروع.   وقالت « المساء » التي أوردت هذا الخبر في عدد الثلاثاء 20 نونبر الجاري، أن أصابع الاتهام في هذه القضية وجهت إلى أسماء وازنة ضمنها عمدة المدينة محمد ساجد وعامل عين الشق محمد قادري، الذي تمت الاستعانة بخدماته رغم أن تقارير المجلس الأعلى الحسابات لمحت إلى اسمه، عندما كان مديرا لمديرية الوكالات والمصالح المفوضة بوزارة الداخلية.   وأضافت اليومية أن ساجد فوت خارج القانون وبدون طلب عروض صفقة هذا المشروع إلى مكتب دراساتيدعى « وديس » في ملكية إطار سابق في شركة « ليدك » بمليار و800 مليون سنتيم، وهو المبلغ الذي اقتطع من ميزانية صندوق الأشغال، الذي يتعتبر بمنثابة صندوق أسود

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.