برلماني يفجر فضيحة:حجاج كانوا ينامون متكدسين في الغرف بدون ماء ولا أغطية ويتنقلون على الأقدام+ فيديو

برلماني يفجر فضيحة:حجاج كانوا ينامون متكدسين في الغرف بدون ماء ولا أغطية ويتنقلون على الأقدام+ فيديو

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الثلاثاء 27 نوفمبر 2012 م على الساعة 15:30

[youtube_old_embed]kXI80PRaDyQ[/youtube_old_embed]

فجر مستشار من الفريق الحركي إدريس مرون، اليوم الثلاثاء خلال جلسة الإحاطة علما المنعقدة في هذه الأثناء بمجلس المستشارين، فضيحة كان أحد شهودها كما صرح بذلك، نقلت معاناة الحجيج المغاربة، في الديار السعودية، خلال أداء مناسك الركن الخامس من الإسلام. المستشار، ومن خلال كلمته، تبين أن الحجاج المغاربة كانوا في  » سفينة الله « . لا ماء ولا أغطية ولا مناديل داخل الفنادق التي يقيم بها الحجاج، يقول نفس المتحدث، بل تكدسوا ستة حجاج في غرف تتسع لفردين فقط، ومن لم يحالفه الحظ في التأقلم مع خمسة أفراد ليؤنسوه داخل المرقد، لن يستلم مفتاح الغرفة و » له الله  » على حد تعبيره. أما في ما يخض البعثة التي يفترض منها الوقوف على سلامة وراحة الحجاج المغاربة، الذين انتظروا « لعبة الحظ » لزيارة الكعبة المشرفة، وأدوا ضرائب ضمنت لأفرادها حجا من خمس نجوم، فلم تقدم أي مساعدة للحجاج، ووصف المستشار الحركي مصير كل من يقصدها لطلب المساعدة بـ  » المأساوي  » وعاش ما يصفه بـ » اليوم كحل « . هذا ولم توفر وسائل النقل للحجاج، إذ كانوا يتنقلون بين مواقع أداء النسك، مشيا على الأقدام.  وعبر نفس المتحدث عن نية الفريق الحركي، لاستدعاء وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية أحمد توفيق، لمساءلته عن الوضعية  » الكارثية  » التي عاشها ضيوف الرحمان.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة