السلطات تمنع منتسبين للجماعة من السفر من آسفي وطنجة إلى الرباط وتنسف خيمات تأبين بوادي زم

السلطات تمنع منتسبين للجماعة من السفر من آسفي وطنجة إلى الرباط وتنسف خيمات تأبين بوادي زم

عرفت عدة مناطق توترات بين السلطات المحلية وعدد من المحسوبين على جماعة العدل والإحسان، وتم منعهم من السفر إلى الرباط لحضور جنازة مرشد العام للجماعة عبد السلام ياسين الذي سيوارى الثرى اليوم بعد صلاة الجمعة. وحسب مصادرنا، فإن السلطات الأمنية بمدينة أسفي منعت منخرطين ومتعاطفين مع جماعة العدل والإحسان من السفر إلى الرباط أمس الخميس، ولم يتم الترخيص للحافلة التي ستقلهم للقيام بذلك. وبمدينة واد زم، أقدمت السلطات على نسف عدد من الخيام التي تم نصبها أمس من أجل حفل تأبين لوفاة عبد السلام ياسين. وقد وجه عدد من أعضاء الجماعة بوادي زم اتهامات لباشا المدينة بالاعتداء على الحاضرين لحفل التأبين. وبدورها مدينة طنجة التي تعتبر من بين أهم القلاع للجماعة، تم منع أعضائها من السفر إلى الرباط.

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.