وزير فرنسي يمنح مدرسة درس فيها مليار لتتخلص من "البول والخراء" والوفا يرد لست مسؤولا عن الواد الحار | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

وزير فرنسي يمنح مدرسة درس فيها مليار لتتخلص من « البول والخراء » والوفا يرد لست مسؤولا عن الواد الحار

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الإثنين 17 ديسمبر 2012 م على الساعة 16:04

وزير التعاون الفرنسي، يمنح مدرسة سبق وأن درس فيها مليار سنتيم للتخلص من « الخراء والبول » الذي يخرج من المراحيض، بسبب عدم توفرها على الواد الحار، وتغيب داخلها أبسط البنيات التحتية لممارسة التحصيل العلمي. المدرسة وكما كشف نائب برلماني خلال جسلة الأسئلة الشفوية بمجلس النواب التي تتم في هذه الأثناء، توجد في المنطقة الشرقية للمغرب، وسبق وأن درس فيها الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة، وشخصيات سياسية كبيرة كما جاء في سؤال النائب لوزير التربية الوطنية محمد الوفا. لكن الوضعية التي توجد عليها حاليا مزرية ومخجلة يضيف البرلماني. محمد الوفا أجاب عن السؤال بـ « عيب وعار » وقال إنه لا يتحمل مسؤولية إصلاح الواد الحار داخل المدراس، واعترف بالصورة التي نقلها النائب عن المدرسة.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة