سيدة تتعقب والد علي لمرابط بكاميرا في شوارع تطوان

سيدة تتعقب والد علي لمرابط بكاميرا في شوارع تطوان

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الأربعاء 19 ديسمبر 2012 م على الساعة 19:56

اتخذ نزاع قضائى بين والد علي لمرابط الصحافي الممنوع من الكتابة لمدة 10 سنوات، وسيدة من جيرانه في تطوان، تطورات غير متوقعة وصلت إلى حد أن المعنية أصبحت تتعقبه بكاميرا في شوراع المدينة لتقوم بتصوريه.   وذكر مصدر « المساء » أن عملية تصوير والد المرابط، والذي يبلغ من العمر 95 سنة، تتم أمام دوريات رجال الأمن، دون أن يتم التدخل لوضع حد لهذه « التجاوزات » بتعبير مصدر اليومية التي نشرت هذا الخبر في عدد الخميس 20 دجنبر الجاري.   وقال نفس المصدر إن الصحافي علي المرابط حاول الاتصال بمسؤؤلين في وزارة العدل بخصوص هذه القضية، لكنه لم يتمكن من الحديث إلى أي مسؤول.   ويذكر أن سبب النزاع بين والد علي لمرابط والسيدة، راجع إلى كونها رفضت إجراء إصلاحات لمنع تسرب كميات كبيرة من مياه الواد الحار من منزلها في الطابق الثاني، إلى منزل والد المرابط في الطابق الأول.  

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة