الزمزمي يستجدي الرباح من أجل تغيير خط «كريمة» النقل | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

الزمزمي يستجدي الرباح من أجل تغيير خط «كريمة» النقل

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الخميس 20 ديسمبر 2012 م على الساعة 10:46

  منذ شهور، والفقيه المثير للجدل، عبد الباري الزمزمي، يقف على باب وزير النقل والتجهيز يستجديه من أجل تغيير مسار خط «الكريمة» التي متعه بها عاهل البلاد. حصول الزمزمي، رئيس الجمعية المغربية للدراسات والبحوث في فقه النوازل، على مأذونية النقل تسبب في موجة من الجدل، حيث انتقد الكثيرون حصوله على «كريمة» تخص النقل عبر الحافلات تربط بين خنيفرة وطنجة ذهابا وإيابا في 3 دجنبر 2011، أي في وقت تعالت فيه صيحات الشباب المغربي في الشارع من أجل وضع حد للريع، إلا أن الزمزمي كان له رأي آخر، واعتبر أن «الكريمة» من حقه، أكثر من ذلك بعث برسالته إلى وزير النقل والتجهيز، من أجل «تذكيره بالطلب الذي قدمه إليه عندما التقاه قبل شهرين، دون أن يتوصل بأي جواب عن ذلك الطلب من قبل الجهة المختصة في البت في مثل تلك الطلبات على صعيد الوزارة».   وبرر الزمزمي استعطافه الرباح من أجل تلبية طلبه الخاص بتغيير مسار خط المأذونية، بحالة الضغط الشديد الذي وجد نفسه فيه بسبب مطالبته من قبل شركة «إكدوم» برد 160 ألف درهم كبقية للقرض الذي سلمته إياه حينما كان برلمانيا لظروف اضطرارية قال إنها حتمت عليه ذلك».   وأضاف الزمزمي في رسالته الاستعطافية الموجهة إلى وزير النقل والتجهيز، عبد العزيز الرباح، أن «راتبه البرلماني قد توقف قبل أن تستكمل الشركة المقرضة أقساط القرض، وأنه بات مهددا بالمساءلة القانونية في حالة عجزه عن تأدية الأقساط الشهرية للشركة». ولتفادي أي إشكال، طالب الزمزمي الرباح بالتعجيل بالاستجابة لطلبه «بعد أن طال انتظاره مدة سنة كاملة دون أن يتوصل بأي رد من قبل المسؤولين في الوزارة».   وختم الزمزمي رسالته بخطاب ديني لاستمالة عواطف وزير النقل الإسلامي حيث قال: «المسلم أخو المسلم لا يخذله ولا يسلمه

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة