سابقة .. الحكومة الملتحية تستعين بـ »قبعة أمير المؤمنين » لإصدار صكوك مالية إسلامية

سابقة .. الحكومة الملتحية تستعين بـ »قبعة أمير المؤمنين » لإصدار صكوك مالية إسلامية

في سابقة من نوعها منذ تعيينها قبل سنة، استدعت حكومة بنكيران الفصل 41 من الدستور الحالي، في محاولة لإقحام مؤسسة إمارة المؤمنين في الشؤون الدنيوية.   دواعي هذا الإجراء يرجع إلى تقديم مشروع قانون تراهن عليه الحكومة نصف الملتحية لإغراء المستثمرين الخليجيين لتحويل أموالهم إلى المملكة، من خلال وضع علامة مطابق للشريعة الإسلامية على السندات على شاكلة ما هو معمول به في المواد الغذائية في الأسواق الأوربية، حيث توضع علامات « حلال ».   وقالت « أخبار اليوم » التي أوردت هذا الخبر في عدد الجمعة  28 دجنبر، أن المشروع الذي بدأت جلسات مناقشته مساء يوم الأربعاء الماضي، داخل لجنة المالية والتنمية الاقتصادية بمجلس النواب، والذي سيدشن عملية أسلمة السندات المالية وفتح المجال أمام المعاملات البنكية البديلة بعد سنوات من التردد، فوت لإمارة المؤمنين صلاحية إصدار ظهير شريف يقضي بإحداث لجنة للفتوى المالية أطلق عليها المشروع « لجنة الشريعة المالية »، حيث سيحدد الظهير مجالات اختصاصاتها وطريقة تركيبها وتنطيمها وقواعد تسيير أعمالها.  

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.