حورية بوطيب التي همشتها دار البريهي: فزت بالجائزة العربية ولا تنقص التلفزة الكفاءات وإنما الرغبة في التغيير

حورية بوطيب التي همشتها دار البريهي: فزت بالجائزة العربية ولا تنقص التلفزة الكفاءات وإنما الرغبة في التغيير

فاز برنامج ًللنساء كلمةً من إعداد و تقديم ًحورية بوطيبً و إخراج ًرحمة عياشً بالجائزة الثانية في سلسلة البرامج الحوارية التلفزية و الجائزة التقديرية لمركز المرأة العربية للتدريب و البحوث في إطار الدورة الخامسة عشر للمهرجان العربي للإذاعة و التلفزيون الذي ٱسدل الستار عن فعالياته ليلة أمس؛ والتي تنافس على جوائزها مائة و خمس و ثمانين عملا إذاعيا و تلفزيا من مختلف الدول العربية. .نجاح البرنامج يعود ًلرحمة عياشً المخرجة الوحيدة بدار لبريهي و إلى زملاء عاملين معي بقسم الأخبار لم يبخلوا علي بنصائحهم و اقتراحاتهم :ـوفاء اليعقوبي، سلوى المقدم،زينة آيت لمين، عبد الرحيم بنشيخي و محمد أبه . لا تنقص التلفزة المغربية الكفاءات بل الرغبة في التغيير. شكرا لكل من ساهم في إنجاح هذا البرنامج من قريب أو بعيد.هنيئا للشركة الوطنية للإذاعة و التلفزة المغربية بهذا الفوز . ملخص البرنامج: كثيرا ما تغيب أو تغيب المرأة السياسية عن المنابر الإعلامية ، حيث يبدو جليا الحضور القوي للعنصر الرجالي بالبرامج الحوارية التلفزيونية، التي تعرض الرأي و الرأي الآخر للأحزاب السياسية. من هنا جاءت فكرة برنامج /للنساء كلمة/ الذي استضاف بصفة أسبوعية ولمدة شهرين ممثلات أحزاب و جمعيات مدنية، للتعبير عن آرائهن بخصوص مجموعة من المواضيع التي تطرح للنقاش. مدونة الأسرة كانت موضوعة الحلقة المشاركة بالمهرجان و إحدى التيمات التي تم عرضها للنقاش بين أربعة نساء، قلن كلمتهن بخصوص المكتسبات التي حققتها مدونة المرأة، كشفن عن مكامن الخلل و الثغرات التي تعتريها ،كما قدمن الحلول لتجاوز العقبات التي تحول دون التطبيق السليم لهذه المدونة

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.