جمعيات في الصحراء تطالب بوليف بالكشف عن لوائح المستفيدين من مليار و400 مليون المرصودة للمعوزين

جمعيات في الصحراء تطالب بوليف بالكشف عن لوائح المستفيدين من مليار و400 مليون المرصودة للمعوزين

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الخميس 10 يناير 2013 م على الساعة 19:30

  أثار تصريح نجيب بوليف وزير الشؤون العامة والحكامة غضب مجموعة من الجمعيات الحقوقية بالأقاليم الجنوبية، لدرجة أن بعضها عقد اجتماعا يوم الثلاثاء الماضي لتنسيق الخطوات الاحتجاجية لفضح ملف المواد المدعمة إلى أبناء الصحراء مجانا، وكذا الميزانيات المرصودة لمساعدة المعوزين في إطار ملف آخر لا علاقة له بالأول.   وكان بوليف قد أكد أن الدولة تصرف أزيد من 6  ملايير درهم على المواد المدعمة التي توزع بالمجان على أبناء الأقاليم الصحراوية، وهو الذي أثار استغراب الجمعيات المجتمعة مؤخرا، تقول « الصباح » في عدد الجمعة 11 يناير، ثم تضيف أنها قررت بعث مذكرة احتجاجية للوزير تعتبر فيها تصريحاته منافية للصواب، وبعيدة كل البعد عن الحقيقة.   وأضافت اليومية على لسان الجمعيات أن ملايين الأطنان من الدقيق المدعم والسكر والزيت تمنح إلى المحظوظين من أعيان القبائل والشيوخ ورجال السلطة وبرلمانيين والأشخاص المقربين من ولاة وعمال يغضون الطرف عن كل من يتاجر في المواد المدعمة.   وطالبت مذكرة الجمعيات الوزير إلى مراجعة فصول ميزانيته المعنون « مساعدة المعوزين » والذي يرصد له مليارا وأربعمائة مليون سنتيم تصرف عن طريق إبرام اتفاقية مع مكتب التسويق والتصدير، ويقوم بموجبها بعد التوصل بالمبلغ المذكور بشراء كميات محددة من الدقيق والزيت والسكر لنقلها إلى كل عمالة مقابل مبلغ يصل إلى 400 مليون سنويا، إلا أن المعوزين لا يتوصلون بها.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة