العدل والإحسان تعلن حرب المساجد على الدولة

العدل والإحسان تعلن حرب المساجد على الدولة

  طالبت العدل والإحسان بضمان حق التدين للمغاربة من خلال رفع الوصاية التي تمارسها الدولة عن المساجد المغربية، وقال محمد سلمي منسق الهيئة الحقوقية للجماعة خلال ندوة صحافية عقدت يوم الأحد بالرباط، إن المساجد أصبحت « تفتح خمسة دقائق قبل موعد الصلاة، وكأنها كنائس في دولة لائكية، لا مكان فيها للرأس والمشورة والتفكير الديني.   وأكد سلمي كما ورد في « المساء » في عدد الإثنين 14 يناير الجاري، أنه من حق الجمعيات التي تقوم ببناء المساجد أن تشوف عليها وفق الضوابط المعروفة في التراث الإسلامي، وأشار إلى أن عددا من الجمعيات والمتبرعين يقومون ببناء المساجد وتسليمها للسلطات التي تقوم بمحاصرتها وحتى إغلاقها، مما جعل المساجد بالمغرب بدرن أي رسالة.  

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.