عبد الواحد الفاسي: انتهت خرافة « آل الفاسي » ولن أغادر الاستقلال ولو طردوني

عبد الواحد الفاسي: انتهت خرافة « آل الفاسي » ولن أغادر الاستقلال ولو طردوني

  في أول خروج إعلامي، بعد « انقلاب » عباس الفاسي على عائلة « آل الفاسي »، اعتبر عبد الواحد الفاسي، ما صرح به صهره دليلا على بطلان خرافة « ال الفاسي » التي روج لها البعض.   وقال نجل علال الفاسي، مؤسس حزب الاستقلال، في تصريح ليومية « المساء » في عدد الثلاثاء 15 يناير : »صراحة فوجئت بتصريحاته ولم أفهم تصرفه، لكن بالمقابل أعتبر أن تلك التصريحات كان لها الفضل في دحض خرافة استغلها الكثيرون هي خرافة آل الفاسي ».   وتابع عبد الواحد الفاسي قائلا: »ما كان عليه أن يتحدث كما تحدث، خاصة بعد أن أعلن بعد المؤتمر أنه أنهى مهمته ولن يتدخل في أي شيء ».   وأوضح أن الدعاوى التي رفعها تيار « بلا هوادة » وكانت محط انتقاد شديد من قبل الأمين العام السابق، هي دعاوى مرفوعة ليس ضد أشخاص بأنفسهم، وإنما ضد ممارسات خلال المؤتمر الوطني السادس عشر، وهي ممارسات كلنا مسؤولون عنها ». وقد نفى عبد الواحد الفاسي نيته مغادرته الحزب، واعتبر ذلك من باب المستحيلات حتى ولو طردوه …

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.