سيمرة الفيزازي أشهر مقدمة أحوال الطقس بالقناة الاولى

الحياة الأخرى لأشهر مقدمة نشرة طقس

  • عبد السلام أكني
  • كتب يوم الجمعة 19 مايو 2017 م على الساعة 12:01
معلومات عن الصورة : سميرة الفيزازي

رحلت سميرة الفيزازي أشهر مقدمة أحوال الطقس بالقناة الأولى اليوم الجمعة بعد معاناة طويلة مع المرض، بعد أن افتقدها مشاهدوا  القناة الأولى لمدة طويلة، سميرة الفيزازي التي عرفت بابتسامتها المعهودة، وهي تقدم نشرتها الخاصة، بدأت عملها مع القناة الأولى منذ 1984، وبقيت وفية لمعشوقتها نشرة أحوال الطقس لمدة طويلة، قبل أن يلم بها المرض ويبعدها عن جمهورها الذي عشقها وعشقته.

ولدت سميرة الفيزازي بمدينة الناظور من أسرة فقيرة ومحافظة، تعتبر البنت الوحيدة من بين أشقائها الذكور، تربت تحت حضن أب عرف بالصرامة والانضباط.

وأما مسيرتها التعليمية فقد ابتدأت بمسقط رأسها حيث درست الابتدائي والثانوي بمدنية الناظور، قبل أن تلتحق بمدينة الرباط لإكمال دراسة الباكالوريا وإكمال مسارها الجامعي، ولجت عمل الصحافة، لتشتغل بالقناة الأولى مقدمة لنشرة أحوال الطقس.

ارتبطت سميرة الفيزازي بزوجها، عبد العالي الزروالي، والذي كان يشتغل في مختبر المكتب الوطني للماء الصالح للشرب، وبعد سنوات من زواجهما رزقت سميرة الفيزازي وزجها ببنتين، « هبة ولينا ».

في سنة 2012 اكتشفت سميرة إصابتها بالمرض، لكنه يشهد لها قوتها في المقاومة والصبر، بنفس القوة والرغبة في الحياة، بتلك الابتسامة التي لم تكن تفارقها منذ الصبى إلى القناة الأولى وبيت الزوجية … إلى آخر أيامها قبل أن تفارق الحياة.

loading...
loading...

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة