أزمة الاتحاد تتفاقم ومعارضو لشكر يهيكلون تيارا مضادا للقيادة الجديدة | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

أزمة الاتحاد تتفاقم ومعارضو لشكر يهيكلون تيارا مضادا للقيادة الجديدة

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم السبت 19 يناير 2013 م على الساعة 15:10

في تصعيد جديد، قرر عدد من برلمانيي وقياديي الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، المشكلين لما أصبح يعرف بـ«تيار أحمد الزيدي»، عدم الترشح لعضوية المكتب السياسي للاتحاد، والتصويت بدل ذلك بأوراق بيضاء على المرشحين للمكتب السياسي خلال اجتماع اللجنة الإدارية المقررة اليوم السبت، وذلك احتجاجا على الأجواء التي مر فيها انتخاب اللجنة الإدارية. الزيدي قال، إن اجتماعا ضم حوالي 60 عضوا قياديا، وطنيا ومحليا، قرر مقاطعة الترشح للمكتب السياسي، وتشكيل تيار «مناهض لكل انحراف سيعرفه الحزب»، وأضاف: «عندما كنا ننتقد ما جرى في المؤتمر، كان يقال بأننا نزايد من أجل أن تكون لنا مقاعد في المكتب السياسي، واليوم قررنا أن نترك لهم القيادة». وأشار الزيدي إلى أن التيار المعارض للكاتب الأول الجديد سيكون له «تنظيم وتأطير ميداني». وحسب مصادرنا فإنه  سيصدر بيان عن الاجتماع يشرح أسباب اتخاذ هذا الموقف، ويعلن تشكيل هيكلة لهذا التيار. اللقاء عقد مساء  الخميس في بيت الوزير الاتحادي السابق أحمد رضى الشامي في الدار البيضاء، وضم حوالي 10 برلمانيين، وعدد من الكتاب الجهويين والإقليميين بالحزب

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة