حراس كلينتون واجهوا امتحانا عسيرا يوم جنازة الملك الحسن الثاني | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

حراس كلينتون واجهوا امتحانا عسيرا يوم جنازة الملك الحسن الثاني

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الخميس 24 يناير 2013 م على الساعة 17:33

كشف الحراس الذين كانوا يسهرون على تأمين سلامة الرئيس الأمريكي السابق بيل كلينتون أن أصعب مهمة واجهوها كانت تأمين حياة كلينتن خلال حضوره مراسيم جنازة الملك الراحل الحسن الثاني شهر يوليوز من سنة 1999. وفي التفاصيل قال رئيس الحرس الخاص بكلينتون آنذلك بأن «كلينتون كان سيتوجه إلى ولاية أمريكية وعلم بخبر وفاة الملك الحسن الثاني الذي كان يحترمه، فقرر مباشرة تغيير وجهة الطائرة نحو المغرب»، ويضيف كلينتون في شهادته ضمن فلم وثائقي خاص حول مهام الحرس الخاص برؤساء الولايات المتحدة الأمريكية بثته قناة «ناشيونال جيوغرافيك» مؤخرا: «كنت أرغب في حضور مراسيم الجنازة كاملة وكنت أدرك الصعوبات الأمنية». وقال رئيس الحرس الخاص بكلينتون بأن جنازة الملك الراحل الحسن الثاني كانت أول حدث حضره رئيس أمريكي دون أن يقوم الحرس الرئاسي وباقي الأجهزة بدراسة مسبقة للخطة الأمنية، مشيرا إلى أن ما زاد من صعوبة المهمة التي وصفها بـ«أعقد عملية أمنية واجهها الحرس الرئاسي  خلال العقود الأخيرة»، هو الحشود الغفيرة التي فاقت مليوني مواطن مغربي حضروا مراسيم التشييع

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة