المنصوري من باريس:المغرب يتقدم في المناخ العام المشجع لمشاركة المرأة بمختلف مناحي التسيير والتدبير | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

المنصوري من باريس:المغرب يتقدم في المناخ العام المشجع لمشاركة المرأة بمختلف مناحي التسيير والتدبير

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الثلاثاء 05 فبراير 2013 م على الساعة 14:27

قدمت فاطمة الزهراء المنصوري، عمدة مدينة مراكش، خلال مشاركتها في الملتقى الدولي للنساء المنتخبات المحليات المنظم بباريس من طرف منظمة المدن والحكومات المحلية المتحدة، برعاية من هيئة الأمم المتحدة للنساء، يومي 31 يناير و01 فبراير 2013،  التجربة المغربية في مجال دعم النساء وتحقيق المساواة في مجال المشاركة في الحياة السياسية والاقتصادية والاجتماعية، حيث أشادت بالجهود المبذولة من طرف المرأة المغربية والحركة النسائية في هذا الإطار.   المنصوري، أكدت خلال مداخلتها حول موضوع » مدن آمنة للنساء » حصول تقدم واضح بالمغرب في المناخ العام المشجع لمشاركة المرأة في مختلف مناحي التسيير والتدبير، وتقوية عناصر مقاومة انعدام الأمن جزئيا أو كليا، خصوصا وقد عرف الشأن المحلي تطورات مهمة أساسية من خلال بلورة مخطط جماعي تنموي ووصول نساء إلى قيادة الشأن المحلي الجماعي، وتزايد الاهتمام المدني بأوضاع وحقوق الأطفال والنساء والشباب، تجلى واقعيا في إحداث العديد من مراكز الاستماع ومؤسسات استقبال النساء ضحايا العنف، وتحسين البنيات التحتية، ودعم مبادرات للتشغيل الذاتي.   يشار إلى أن مدينة مراكش التي تقودها المنصوري، تحظى إلى جانب مدن عالمية أخرى باختيارها ضمن مشروع الأمم المتحدة “مدن آمنة وصديقة للجميع”، في إطار برنامج ممتد على مدى خمس سنوات، 2012 – 2016، يجعل منها مركزا لأنشطة مهمة في هذا المجال، تهدف إلى المساهمة في تعزيز الأمن والحماية لدى النساء والشباب والأطفال؛ والتقليل من حالات العنف المرتكبة ضد النساء والشباب والأطفال والعمل على الحد من آثارها؛ والمساهمة في تحسين مستوى عيش النساء والشباب والأطفال وإشراكهم في تدبير السياسات العمومية المحلية.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة