بنكيران يستعيد قانون الوصاية على العرش من الديوان الملكي

بنكيران يستعيد قانون الوصاية على العرش من الديوان الملكي

  كشف قيادي في حزب العدالة والتنمية أن تعديل المخطط التشريعي للحكومة، من خلال استعادة رئيس الحكومة إعداد بعض القوانين التنظيمية في إطار تنزيل الدستور سبق أن تخلى عن إعدادها الديوان الملكي، جاء بعد مشاورات بين الفرقاء السياسيين المشكلين للحكومة، وبعد نقاشات داخل قيادة العدالة والتنمية.   وأكد عبد العزيز أفتاتي ليومية « المساء » في عدد الجمعة لفاتح مارس، أنه يجب التمييز بين القناعات الشخصية التي تبقي على مسؤولية المعني بالأمر والنقاشات المؤسساتية التي تعتمد خلاصاتها.   وأوضح أفتاتي أن رئيس الحكومة له حساسية مرهفة تجاه احترام المؤسسة الملكية، لذلك فهو يعبر عن رأيه بكل عفوية وتلقائية، مضيفا أن القوانين التنظيمية التي ستقوم رئاسة الحكومة بإعداد أرضيتها سيتم مناقشتها داخل المجلس الوزاري، ومن خلال النقاش سيحصل التراكم والاستماع إلى وجهات نظر جميع الأطراف.   وأشار أفتاتي إلى أن ممارسة رئيس الحكومة لمهامه في إعداد القوانين التنظيمية، يتم في إطار احترام الدستور والنقاش مع جميع الأطراف…  

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.