الجمعية المغربية لحقوق الانسان تستنكر الاعتقالات التعسفية ب « زايو

الجمعية المغربية لحقوق الانسان تستنكر الاعتقالات التعسفية ب « زايو

إستنكرت الجمعية المغربية لحقوق الانسان في بيان لها، الاعتقالات التعسفية لسبعة نشطاء جمعويين في مدينة زايو، والتي تشهد أوضاعا استثنائية منذ فاتح مارس. القوات العمومية لمدينة زايو كانت قد حاصرت اجتماع لمناضلي الجمعية الوطنية لحملة الشهادات المعطلين بمقر الكنفدرالية الديمقراطية للشغل، قبل إختطاف أحد مناضليها  » حميد الكراري » يوم السبت 2 من مارس، بالإضافة إلى وقمع مناضلي الحركة الحقوقية والسياسية و الجمعوية المحلية المطالبين بكشف مصيره، واعتقال 6 مناضلين آخرين. بيان الجمعية المغربية لحقوق الانسان، إستنكر بشدة هذا الوضع، وعبر على تضامنه مع مواكني مدينة زايو، كما طالب الجهات المعنية، بالاستجابة لمطالب الحركة الاحتجاجية السلمية بمدينة زايو وبرفع الحصار المضروب عليها، و دعى مختلف الهيآت الحقوقية و كل القوى الحية باليلاد، لتريخ قيم التضامن و تعزيز العمل الوحدوي من أجل وضع حد لهذا الهجوم الممنهج على الحقوق و الحريات.

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.