وزير الداخلية يبث في ملف التهديد بالتصفية الجسدية داخل حزبه

وزير الداخلية يبث في ملف التهديد بالتصفية الجسدية داخل حزبه

تحول اجتماع المكتب التنفيذي أمس لشبيبة حزب وزير الداخلية إلى فوضى وتهديد بـ »التصفية الجسدية » من طرف الكاتب العام للشبيبة عزيز الدرمومي في حق عضو المكتب كريم عايش. وحسب مصادر « فبراير.كوم » من داخل الاجتماع، فإن عبد العزيز الدرمومي منع كريم عايش من الحضور وشتمه وهدده أمام أعضاء المكتب التنفيذي. واشير نفس المصادر إلى أنه أمسك كرسيا بيده وهدد عايش بضربه ! وفي ذات السياق أوضح كريم عايش في تصريح للموقع أنه : »ومن اجل حماية نفسي وبدني من أي محاولة اعتداء أو انتقام، ابلغ الرأي العام أن عزيز الدرمومي سيكون مسؤولا مباشرا على سلامتي البدنية والنفسية، وأن أي اعتداء يقع ضد شخصي وجسدي قد يكون السيد عزيز الدرمومي هو المحرض والمخطط له »، مضيفا أنه سيقدم شكاية لدى وكيل الملك في هذا الموضوع، كما سيرسل رسالة عاجلة لوزير الداخلية لحمايته بصفته أمينا عاما لتحمل مسؤوليته حول ما جرى داخل مقر الحزب المركزي واخباره بلغة الترهيب التي خاطبني بها الكاتب العام للشبيبة والمطالبة بالحماية من هذه التهديدات »   وعلمت « فبراير.كوم » من مصادرها أن المكتب التنفيذي سيراسل وزير الداخلية امحند العنصر بصفته أمينا عاما لحزب الحركة الشعبية حول هذه النازلة، وقد يطالبون باقالته من منصبه. وحاولت « فبراير.كوم » الاتصال بالكاتب الوطني للشبيبة عزيز الدرمومي غير أن هاتفه ظل مشغولا.

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.