حزب الاستقلال ينتقد وزراء الحركة الشعبية والتقدم والاشتراكية

حزب الاستقلال ينتقد وزراء الحركة الشعبية والتقدم والاشتراكية

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الإثنين 18 مارس 2013 م على الساعة 18:47

الاستقلاليين يصوبون مدفعيتهم نحو وزراء كل من التقدم والاشتراكية والحركة الشعبية، ليتواصل مسلسل انتقادات حزب الاستقلال لوزراء التحالف الحكومي، والكلام هنا ليومية « الأحداث المغربية » في عدد الثلاثاء 19 مارس، فبعد الشوباني والحقاوي، قياديي ووزراء العدالة والتنمية، اللذين اتهمتهما اللجنة التنفيذية لحزب الاستقلال بإقصاء مكونات الأغلبية من تشكيل لجان الحوار الوطني حول المرأة والمجتمع المدني، جاء الدور على كل من وزير الصحة الحسين الوردي، ووزير الشباب والرياضة محمد وأوزين، اللذين نالا نصيبهما من الانتقادات.   وقالت اليومية ذاتها أن يومية « العلم » انتقدت بشكل لاذع وزير الصحة قائلة في مقال بعنوان: » في المغرب .. الصحة المريضة »، « أن من يتتبع أنشطة وزير الصحة وتدشيناته وتصريحاته في وسائل الإعلام … يخال أن المغرب أوشك على تجاوز الاختلالات التي يعيشها قطاع الصحة… وأن البلاد ستخطو بعد أسابيع أو أشهر خطوات ستؤدي بها إلى الاصطفاف في مصاف أرقى دول العالم ».   ولم يسلم أوزين من انتقادات اليومية ذاتها على خلفية « حرب المنح » الدائرة رحاها حاليا بين الوزير والشبيبات الحزبية، حيث استضافت شبيبة حزب الاستقلال اجتماعا لهذه الخطوة للرد على الوزير، في الوقت الذي توعدت قيادات الأخيرة بحساب عسير على خلفية تصريحاته الأخيرة، ووصل بها الأمر إلى مراسلة لجنة القطاعات الإجتماعية بمجلس النواب…  

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة