حامي الدين: يهددونني والحياة والموت بيد الله وإذا كتبت لي الشهادة لا يمكن أن يحميني أحد»

حامي الدين: يهددونني والحياة والموت بيد الله وإذا كتبت لي الشهادة لا يمكن أن يحميني أحد»

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الإثنين 01 أبريل 2013 م على الساعة 13:31

أكد عبد العلي حامي الدين عضو الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية أن التهديدات التي وجهت له والتي تعرض حياته للخطر هي «استهداف للحزب بالدرجة الأولى»، مضيفا أنه لو لم يكن ينتمي لحزب «المصباح» ما كان ليتعرض لتلك «الحملة الإعلامية المسعورة»، كما أنه ما كان ليتعرض للتهديد عقب مشاركته منتصف الأسبوع الجاري في ندوة احتضنتها جامعة ابن طفيل بالقنيطرة. وقال حامي الدين في تصريح لـنا إن «الحياة والموت بيد الله وإذا كتبت لي الشهادة لا يمكن أن يحميني أحد»، في رده على سؤال عما إذا كان قد طلب حمايته من الجهات التي تهدده، مضيفا أنه لم يقم حاليا بأية خطوة باستثناء البيان الذي أصدره والذي يحكي فيه تفاصيل الهجوم والتهديد الذي وجه له. هذا وقد علمنا من مصادر مطلعة أن حامي الدين طلب من إدارة جامعة ابن طفيل مده بصور الأشخاص الذين شاركوا في الهجوم عليه ورفعوا شعارات تتهمه بالتورط في مقتل الطالب محمد «بنعيسى» آيت الجيد، حيث ينوي بعد ذلك التقدم بشكاية للجهات المعنية بخصوص تلك العناصر التي وصفها البيان بـ«الغريبة». 

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة