عندما استفسر الحسن الثاني السفارة الأمريكية خوفا من هجوم للأطباق الطائرة

عندما استفسر الحسن الثاني السفارة الأمريكية خوفا من هجوم للأطباق الطائرة

كشفت وثيقة نشرها موقع « ويكليكس » يوم الإثنين الماضي، عن حادث مثير كان بطلاه الملك الراحل الحسن الثاني، والجنرال حسني بنسليمان، ارتبط بقضية الأطباق الطائرة التي مازالت تحير الجميع.   وأكدت الوثيقة أنه بتاريخ 25 شتنبر 1976، وعلى الساعة العاشرة صباحا، أرسلت السفارة الأمريكية بالرباط برقية إلكترونية إلى مرغريت جرافلد، المسؤولة بالقيادة العليا الأمريكية، تؤكد فيها أن الجنرال حسني بنسليمان، قائد الدرك الملكي، حضر شخصيا في وقت مبكر من اليوم نفسه إلى السفارة الأمريكية بالرباط، والتقى السفير الأمريكي روبرت أندرسون، ليستفسره عن حقيقة الأطباق الطائرة.   وقالت « المساء » التي أوردت هذا الخبر في عدد الجمعة 12 أبريل الجاري، أن الوثيقة أوردت أن الجنرال حل بالسفارة بطلب من الملك الحسن الثاني شخصيا، من أجل الحصول على معلومات حول مجموعة الحوادث التي وقعت ليلتي 18 و19 شتنبر من سنة 1976، وأبلغ فيها مواطنون مغاربة عن رؤية أطباق طائرة بكل من أكادير ومراكش والرباط والقنيطرة …  

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.