فوزي الشعبي لـ"فبراير.كوم": منعني العلمي من حضور المؤتمر لأنه يخاف أن أخلفه وجلب أشخاص من الزنقة

فوزي الشعبي لـ »فبراير.كوم »: منعني العلمي من حضور المؤتمر لأنه يخاف أن أخلفه وجلب أشخاص من الزنقة

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الإثنين 22 أبريل 2013 م على الساعة 10:05

عزا فوزي الشعبي ابن الملياردير ميلود الشعبي ونائب الأمين العام لحزب البيئة المستدامة في تصريح خص به « فبراير كوم »، أسباب منعه السبت من حضور المؤتمر الوطني للحزب إلى رغبته في الترشيح لخلافة الأمين العام الحالي أحمد العلمي، وأوضح الشعبي أن الحراس منعوه من الدخول نظرا لعدم توفره على بطاقة الدخول، بيد أنه لما حصل عليها منع مجددا، والسبب يقول الشعبي »أخبرني الحراس بوجود أسماء وصور تخص الأشخاص الممنوعين، وأنا من بينهم »، وهو الأمر الذي لم يستسغه الشعبي باعتباره عضو بارزا في الحزب. وأشار الشعبي أن رغبته في الترشيح لم تكن تخفى على أحمد العلمي، بل ذكر أنه اتفق معه حول ذلك منذ سنة، إلا أنه تفاجأ قبل شهر ونصف تقريبا بتغيير العلمي لرأيه وإبدائه الرغبة في الترشيح من جديد لمدة ثلاث سنوات ورفضه التنحي من منصبه »، وأوضح الشعبي أن العلمي تقدم في السن والجميع في الحزب يعلمون أنه تعب وأصبح ينسى، ودعاه إلي التنحي ومنح  الفرصة للجيل الصاعد لتداول السلطة وتشبيب الحزب. وفي رده حول تصريح سابق للعلمي لـ »فبراير كوم » وصف فيه علاقته بعائلة الشعبي بالطيبة والجيدة، قال الشعبي » إن كانت كذلك لماذا لم يدعو والدي وشقيقي البرلمانيان في الحزب لحضور فعاليات المؤتمر، ووصف الشعبي ذلك بالتناقض التام من طرف العلمي، كما أن ابن العلمي قدم عندي وطلب مني عدم الحضور بعد أن استشار والدته، معزيا السبب إلى رغبتي في الترشيح لخلافة والده، وهو الأمر  الذي لم تستسغه عائلة الشعبي  » ويستعد الشعبي لاتخاذ اجراءات عديدة جراء منعه بمعية مجموعة من المؤتمرين لحضور مؤتمر الحزب، من بينها تقديم طعون، مؤكدا أن الأمر لن يمر مرور الكرام، غير مستبعد رفع دعوى قضائية في الموضوع، وانتقد الشعبي كثيرا أجواء المؤتمر، وقال »جلبوا أشخاصا من »الزنقة » لا علاقة لهم بالحزب وفرقة موسيقية بلباس غريب « ديال عيساوة » ومنحوهم بطاقات العضوية، في حين منع أبناء الحزب من الدخول، كما تم تسريع انتخاب أعضاء الحزب بطريقة مشبوهة « .

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة