فيديو مثير يتهم كاسترو والمراكشي بالتورط في اختطاف أطفال تتراوح أعمارهم مابين 9 و15 سنة وصهرهم في جحيم الانفصال +فيديو | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

فيديو مثير يتهم كاسترو والمراكشي بالتورط في اختطاف أطفال تتراوح أعمارهم مابين 9 و15 سنة وصهرهم في جحيم الانفصال +فيديو

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الثلاثاء 23 أبريل 2013 م على الساعة 12:54

[youtube_old_embed]hEAP-m4cV7Y[/youtube_old_embed]

يظهر فيديو مثير العلاقات الوطيدة التي تجمع بين محمد عبد العزيز، زعيم جبهة البوليساريووالرئيس الكوبي فيدل كاسترو. الفيديو الذي يحمل عنوان » البوليساريو وكوبا: أصدقاء في الجريمة » يتطرق على لسان شهود عايشوا  واقعة اختطاف الأطفال، لمأساة آلاف الأطفال الصحراويين تم اختطافهم إلى جزيرة كوبا، حيث كانوا يتعرضون لمعاملة مهينة ولاانسانية، ويخضعون لتدريب عسكري قاس. تظهر في بداية الشريط  شابة صحراوية تدعى  » سعداني ماء العينين »، مبعدة سابقة إلى كويا، وهي تحكي بحرقة وألم شديدين كيف تم تهجيرها إلى جزيرة كوبا من طرف عصابة دولية متخصصة في الاختطاف الدولي للأطفال .تقول سعداني »: أتذكر أن طفولتي كانت حزينة ومريرة جدا، لقد تم تضليلنا لأنهم وعدوا عائلاتنا بأنهم سنعود قريبا،ومنذ اليوم الأول حدث العكس، فطوال خمسة عشر سنة لم أتلقى ولو لمرة واحدة أية مكالمة أو رسالة ،أو أي اتصال من عائلتي، فقد كنت ضحية من بين ضحايا صحراويين آخرين الذين تعرضوا للتعذيب من طرف جبهة البوليساريو ». الفيديو تحدث بإسهاب عن اختطاف الأطفال وتهجيرهم إلى جزيرة كوبا وتظهر صورة على شريط الفيديو  الرئيس الكوبي « فيدل كاسترو » وهو يصافح « محمد عبد العزيز » ،زعيم جبهة البوليساريو. بعد ذلك تحدث شخص يسمى « خوان فيفينز »، وهو وكيل جهاز المخابرات الكوبية السابق بقوله »:  كانت فكرة ممتازة لإرسال قيادة البوليساريو إلى كوبا للتدريب، والاستعداد « للحركة التحريرية ». مستطردا « : كان المتدربون الصحراويون يرسلون المتخصصين إلى الصحراء لتشكيل خط جبهة ضد المغرب، اذ كانوا  يختطفون  الأطفال إلى كوبا…وكانوا يضعونهم في مدارس شيدت خصيصا لهم.. في الصباح يذهب الأطفال إلى الحقول، وفي المساء يذهبون إلى المدارس لتلقي تعليم سياسي بالدرجة الأولى، مضيفا: » في البداية واجهنا مشاكل. ..بعض الأطفال كانوا يصرخون باستمرار ويسألون عن آبائهم ..كانت ظروف لا إنسانية. الفيديو يظهر أيضا شخص آخر يدعى   » داريل ألركون »، وهو يدلي بشهادته عن واقعة الاختطاف الدولي للأطفال بتدبير كوبي وجبهة البوليساريو.قائلا »: الأطفال الذين يتم اختطافهم تتراوح أعمارهم مابين 9 و15 سنة ،ويتم أخذهم إلى جزيرة « الشباب »، في إشارة إلى « كوبا » وكانت هذه الأخيرة تحت حراسة عسكرية كاملة  ولا إمكانية فيها للهرب، وهناك تم  تشييد مدارس لتلقين الأطفال تدريب عسكري صرف . وأضاف أن المدرسين يتم اختيارهم بعناية من طرف وزارة الداخلية الكوبية..والى حد الآن قتل في الجزيرة حوالي 10 أطفال ولا أعلم إن كانت عائلاتهم على علم بذلك »

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة