أفتاتي لـ »فبراير » زيارة ليلى لأسرة مغربية في اسرائيل تطبيع والمغاربة الذي هاجروا إلى اسرائيل صهاينة!

أفتاتي لـ »فبراير » زيارة ليلى لأسرة مغربية في اسرائيل تطبيع والمغاربة الذي هاجروا إلى اسرائيل صهاينة!

عبر عبد العزيز أفتاتي قيادي حزب « العدالة والتنمية » لـ »فبراير كوم » عن سخطه بخصوص برنامج ليلى غاندي « السفر مع ليلى غاندي » في حلقتها الأخيرة التي بثتها القناة الثانية، وزارت خلالها الأراضي الفلسطينية المحتلة والقدس، والتقت خلالها بإحدى الأسر الاسرائيلية ذات الأصول المغربية، وقال أفتاتي أن زيارة غاندي لهذه الأسر يعتبر تطبيعا مع الكيان الصهيوني وتشجيعا للاحتلال الصهيوني. وقال أفتاتي « المغرب كبير جدا ويتسع لجميع المغاربة مسلمين ويهود، وبالتالي فإن اليهود المغاربة الذين غادروا المغرب في اتجاه اسرائيل، يعتبرون مستوطنين وصهاينة ويشجعون الاحتلال الاسرائيلي »!! وأضاف أفتاتي لـ »فبراير كوم »، « الفلسطينين اليهود والمسلمون والمسيحيين هم السكان الأصليين لفلسطين، أما من تركوا البلدان التي كانوا يعيشون بها واتجهوا إلى اسرائيل، فيعتبرون مستوطنين غزاة اغتصبوا أراضي الغير، هاجروا من بلدانهم الأصلية لدعم الاستطان الاسرائيلي غير مشروع ». وأكد أفتاتي أن اليهود الذين هاجروا المغرب باتجاه اسرائيل ضالعون في الاحتلال ولا يعتبرون مغاربة، فهم يدعمون الاحتلال الصهيوني.

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.