منيب لـ »فبراير.كوم »: الحكومة تهدد السلم المجتمعي وتخوض مسيرات بلباس ايديولوجي ديني

[youtube_old_embed]aKPk8MLtp3g[/youtube_old_embed]

نعيش في فترة بها ضرب للحقوق النقابية وضرب حق التظاهر، حق التعبير وضرب الحريات.   الكلام هنا، لنبيلة منيب زعيمة حزب اليسار الاشتراكي الموحد، خلال احتفالات أمس باليوم العالمي للشغل، في مسيرة الدار البيضاء.   ثم تضيف، في حديث لموقع « فبراير.كوم » نظرا للأزمة المالية، والأزمة الاجتماعية القاهرة بالمغرب، فإن الحكومة للأسف، تقول منيب، لا تتوفر على أجوبة مستعجلة للقضايا ولا تتوفر الأكثر من ذلك على أي تخطيط استراتيجي لبناء اقتصاد منتج ومجتمع يمكن ان تتحقق فيه العدالة الاجتماعية.   وتقول ايضا خلال تصريحها ل »فبراير.كوم » أنه عوض الاهتمام بقضايا تهم الشعب المغربي، نرى أن هناك مسيرات أخرى ترفع شعارات بلباس اديولوجي ديني، وأظن، تضيف منيب، أن المعركة هي معركة كيف سنحقق العدالة الاجتماعية الضامنة لاستقرار بالمغرب وابقاء اللحمة الاجتماعية متماسكة، وإلا فإنه بالتصرفات غير المعقلنة تخوضها الحكومة وبإجراءات لا شعبية تهدد السلم المجتمعي.  

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.