صدق أو لا تصدق.. العثور على جندي حياً بعد 44 عاماً على سقوط طائرته

صدق أو لا تصدق.. العثور على جندي حياً بعد 44 عاماً على سقوط طائرته

كشفت صحيفة « اندبندنت » البريطانية عن قصة، قالت إنها « واقعية » يجسد بطولتها قائد بالجيش الأميركي كانت طائرته الهليكوبتر قد سقطت منذ ما يقرب من 44 عاماً في فيتنام، واختفى بعدها حيث اعُتبر في عداد ضحايا الحرب الفيتنامية، غير أنه وُجد حياً! ورزق القائد « جون هارتلي روبرتسون » عمراً جديداً بعد تهشم طائرته أثناء قيامه بطلعة جوية أثناء حرب أميركا على فيتنام الشمالية عام 1968، غير أن قوات فيتنامية قد عثرت عليه فاقداً للذاكرة واعتقلته وعذبته ثم أطلقت سراحه في حالة صحية سيئة. وفور تعافيه على يد ممرضة فيتنامية، قرر أن يبدأ حياة جديدة وتزوج الممرضة التي منحته لقب زوجها السابق وأنجب منها طفلين، وعاش طيلة ما يقرب من نصف قرن لا يتذكر شيئاً عن ماضيه، حتى قرر أحد زملائه – في المهمة التي فُقد خلالها – فتح ملف البحث عنه مجدداً على خلفية فيلم سينمائي باسم Unclaimed يتناول قصة مشابهة لجنود أميركيين فُقدوا في سجون فيتنامية ويطرح تساؤلات عدة حول احتمالية وجود المزيد. وبدأ زميل « روبرتسون » البحث عنه منذ عام 2008 حتى تمكن من العثور عليه حياً ولم شمله على أسرته الأميركية التي لم تصدق وجوده على قيد الحياة. وعلى الرغم من مطابقة بصماته في السفارة الأميركية في فيتنام، فإن الجيش الأميركي مازال يشكك في مصداقية كونه « روبرتسون »، حتى لا يخضع للمساءلة بشأن التخاذل في البحث عنه وإرجاعه إلى وطنه.

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.