"بوسطن غلوب": تعرض جزائري للاعتداء واتهامه ب"الارهابي" بعد تفجيرات بوسطن

« بوسطن غلوب »: تعرض جزائري للاعتداء واتهامه ب »الارهابي » بعد تفجيرات بوسطن

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الأربعاء 08 مايو 2013 م على الساعة 8:29

 منذ التفجيرات الأخيرة التي هزت مدار الماراتون بمدينة « بوسطن » الأمريكية، اعترف العديد من المسلمين بكونهم  يتعرضون لاعتداءات متكررة ولاتهامات بكونهم « إرهابيين »   وحسب مجموعة مناصرة المسلمين بالولايات المتحدة الأمريكية، فقد تعرض مواطن من جنسية جزائرية، يدرس بجامعة « كامبردج »، إلى اعتداء من قبل المواطنين الأمريكيين والمتشبثين بفكرة  « كراهية الإسلام »، حسب ما ذكرته صحيفة « بوسطن غلوب ».   واتهم المهاجمون « أمين حادجريس »، البالغ من العمر 23 سنة بكونه « إرهابي »،وله ارتباط بتفجيرات بوسطن الأخيرة ،نظرا للتشابه الحاصل بينه وبين « تمرلان تسارنيف »، أحد المتورطين الحقيقيين في تفجيرات بوسطن.   وقال المواطن الجزائري في تصريح للصحيفة المذكورة « : تعرضت لاهانة واعتداء من قبل مهاجمين ، اعتقدوا أني وراء التفجيرات  الأخيرة ببوسطن ، واتهموني بكوني « إرهابي ».   وكرد فعل على هذا الاعتداء، استنكر مجلس العلاقات الاسلامية الأمريكية ماوصفها ب  » الأفعال التعصبية »، ودعا الدولة الاتحادية والسلطات الأمريكية إلى محاكمة أي شخص ينتهك القوانين التي تجرم الكراهية ضد الآخر.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة