الشيخ الخطاب: « كنعرف بنكيران والرميد مزيان .. ولكن بالله عليك واش هوما للي غايفكو ملف السلفية الجهادية بالمغرب؟ ».

الشيخ الخطاب: « كنعرف بنكيران والرميد مزيان .. ولكن بالله عليك واش هوما للي غايفكو ملف السلفية الجهادية بالمغرب؟ ».

  شكك الشيخ حسن الخطابي، زعيم جماعة أنصار المهدي الاصلاحية في حوار مع أسبوعية « المشعل »،  في قدرة رئيس الحكومة عبد الاله بنكيران، ووزيره في العدل مصطفى الرميد، على حل ملف « السلفية الجهادية » بالمغرب قائلا: » لم أكن شخصيا أراهن على حزب العدالة والتنمية لحل ملف السلفية الجهادية، لأن الحزب في آخر المطاف حزب سياسي…وبالله عليك…واش بنكيران والرميد هوما للي غايفكو ملف السلفية الجهادية بالمغرب؟ ». و أكد الخطابي، الذي دخل مؤخرا في اضراب مفتوح عن الطعام قبل أن يفكه بسرعة، بداعي تلقيه لمجموعة من الاشارات التي تقول بوجود نية للدولة من أجل المصالحة مع هذه الفئة، « أن الحكومة لاتحكم « باش نقول بنكيران غايجي غدا يخرجني من الحبس »، فربما أنا أعرف بنكيران أكثر مما يعرفه غيري، « راني كبرت وتربيت معاه »، وأيضا أعرف الرميد أكثر مما يعرفه غيري، وتجمعنا صداقة، لكن لاينبغي أن نحملهم المسؤولية ». وأوضح الخطابي، أن الأمة خدلتنا بكاملها، وخدلنا أيضا الدستور الذي لم يفعل بشكل جيد، وخدلتنا النخبة السياسية، الى جانب المجتمع والمفكرين والمثقفين »

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.