مزوار: أنا سعيد بعرض ملف العلاوات بوزارة المالية على القضاء حتى وإن أريد به باطل

مزوار: أنا سعيد بعرض ملف العلاوات بوزارة المالية على القضاء حتى وإن أريد به باطل

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الثلاثاء 21 مايو 2013 م على الساعة 18:18

قالَ صلاح الدين مزوَار، الأمين العام لحزب التجمع الوطني للأحرار، إنهُ جدُّ سعيدٍ بقبول وكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف بالرباط، شكاية « لجنة التضامن مع المتابعين في قضية العلاوات بوزارة المالية »، وبعرض الملف على القضَاء، حتَّى وإن كانَ حقًّا أريدَ به باطل، لأنهُ مسألَة عادية ودارجة منذ 1965، مضيفاً أنَّ هناكَ من حاولَ استغلالَ الملف كيْ يلهيَ الرأيَ العَام عن الأمور الجوهريَّة.   وهاجم مزوَار، رئيس الحكومة عبد الإله بنكيران، محمِّلا إياه مسؤولية الأزمة داخل الأغلبية الحكومية، بسبب ما اعتبره لا مبالاة من جانبه بثانِي شريكٍ لهُ فِي الحكُومَة، حينَ أبَى أن يصغيَ إلى ملاحظَات القيادَة الجديدَة لحزب الاستقلال، ويتحاورَ معهَا.   وقال الوزير السابق للاقتصاد والمالية، الذي حل ضيفا صباح هذا اليوم على منتدى وكالة المغرب العربي للأنباء بالرباط، أن رئيس الحكومة انتهج سياسَة « مامسوقش » تجاه مطالب حميد شباط، مضيفاً أنَّ بنكيران  » لم يؤمن بعقليَّة الائتلاف، وظلَّ يتحدثُ فِي عدة مناسبات كرئيس للحزب، لا رئيساً لائتلافٍ حكومي، على غرارِ تهميشه للمعارضَة ودورهَا الذِي أقرهُ دستور 2011″.   وأوضح مزوار، أنه يرفض « منطق التشويش »،الذي يتحدث عنه بنكيران، بداعي وجود قوَى مناهضَة للإصلاح، منها ما ينتمِي إلى الأغلبيَّة التِي يتزعمهَا بنكيران، قائلاً : »أتحدَّى بنكيران أن يأتِيَ بملفٍ واحدٍ بلورهُ بوضوحٍ وواجهَ فيه مُعارضَة وعرقلَة من مناوئِي الإصلاح »، فالأمرُ لا يعدُو حسبَ مزوار، تملصا من المسؤوليَّة في التدبير الحكومي ».

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة