ابن المدينة القديمة صاحب الصورة التي أهداها الملك لأوباما:«لهذا كنت خائفا في 11 شتنبر الأمريكية من اتهامي بالإرهاب»

ابن المدينة القديمة صاحب الصورة التي أهداها الملك لأوباما:«لهذا كنت خائفا في 11 شتنبر الأمريكية من اتهامي بالإرهاب»

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الأربعاء 22 مايو 2013 م على الساعة 21:22

عبر المصور الفوتوغرافي التهامي الناضر صاحب الصورة التي قدمها الملك محمد السادس كهدية للرئيس باراك أوباما بمناسبة الذكرى العاشرة لهجمات الحادي عشر من شتنبر، عن سعادته وتفاجئه باختيار صورته لتعلق في أروقة البيت الأبيض. وروى الناضر في حديث لأحد المواقع الإخبارية قصة تلك الصورة، قائلا إنه كان في شيكاغو لعرض آخر صوره وتوجه إلى نيويورك بعد ذلك وصادف تواجده فيها وقوع تلك الأحداث حيث شاهد الطائرة الثانية التي قامت بالهجمات في ذلك اليوم فقام بحمل كاميرته والتقط صورا للتفجيرات، مشيرا إلى أنه كان خائفا جدا من أن يتم اعتباره إرهابيا.  واختار الملك من بين صور الناضر المخلدة للحادث الذي هز الولايات المتحدة الأمريكية صورة بالأبيض والأسود تظهر طفلا ملفوفا بالعلم الأمريكي وينظر بحزن إلى الأسفل.    والناضر من مواليد سنة 1958 بالمدينة القديمة بالدار البيضاء، فاز بالعديد من الجوائز عن صوره الفوتوغرافية من بينها جائزة اللقاء الدولي للتصوير الفوتوغرافي لمدينة آرل الفرنسية سنة 1974، وجائزة المصورين الشباب سنة 1987، وجائزة ليوناردو دافنتشي سنة 1988. وكان أمناء المحفوظات بالخارجية الأمريكية قد قدروا قيمة الهدية بـ650 دولار أمريكي أي حوالي 4.500 درهم في حين تصل قيمتها الحقيقية إلى 15 ألف دولار أي حوالي 11 مليون سنتيم.  

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة