بنعيسى لـ"فبراير.كوم": موراتينوس وموسى ولوفي وجبريل وشخصيات أخرى تناقش الربيع العربي في أصيلا | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

بنعيسى لـ »فبراير.كوم »: موراتينوس وموسى ولوفي وجبريل وشخصيات أخرى تناقش الربيع العربي في أصيلا

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الأربعاء 05 يونيو 2013 م على الساعة 7:03

[youtube_old_embed][/youtube_old_embed]

تستضيف جامعة المعتمد بن عباد الصيفية، ميغيل أنخيل موراتينوس، دانييل لوڤي، عمرو موسى، محمود جبريل، وغيرها من الشخصيات الدولية البارزة في عالم السياسة والدبلوماسية وفي مجالات الثقافة والبحث العلمي والإعلام..  وتستمر هذه الفعاليات المندرجة في إطار موسم اصيلة الثقافي الدولي الخامس والثلاثون، على مدار أسبوعين من الجمعة 21 يونيه إلى الجمعة 05 يوليه 2013. وتطرح جامعة المعتمد ابن عباد، على ضيوفها من المختصين والمهتمين ندوات فكرية ذات إشكالات من طبيعة مركبة كما هو مبين في برنامج الدورة الذي توصلت « فبراير كوم » بنسخة منه. كما هو الشأن لندوة « التغيير المناخي في ارتباطه بالأمن الغذائي »، أو « الهوية والتنوع والأمن الثقافي »… وفي هذا السياق يقول محمد بنعيسى، الوزير الأسبق وأمين عام منتدى أصيلة، في حديث لـ « فبراير.كوم »، أن اختيار موضوعات من هذا الحجم يعود لأهميتها وارتباطها القوي بحاضر ومستقبل البشرية، خاصة في ظل تطور بعض المفاهيم التي خرجت من مجالاتها التقليدية لتشمل ميادين جديدة أفرزها التطور الحضاري وتداخل العلاقات الدولية. وأبرز في هذا السياق أن ندوة « الهوية والتنوع والأمن الثقافي » تسعى حسبه إلى تأكيد الأهمية القصوى التي يكتسيها الجانب الثقافي باعتباره المكون الرئيس لمنظومة القيم  في حياة الأمم. ما يستوجب في نظره إجراء نقاش صريح وحوار هادف بين المشتغلين بالحقل الثقافي من جهة والفاعلين في المجال العام من جهة أخرى. ويرى أن هذا هو السبيل في أن تتحول الثقافات داخل مجتمع ما إلى عنصر تنوع، ضمن نسق وحدوي جامع مستوعب لمبدأ التعددية السياسية. فتصبح الثقافة رمزا للخصوصيات ورافعة للتنمية.   واعتبر أن طمس حقوق الأقليات وعدم الاعتراف بهوياتها التقافية قد ينذر بانفجارها والإفصاح عن نفسها بقوة، بما يشبه أحيانا « الانتقام التاريخي » لماضيها الذي تعتقد أنه تعرض للمحو. وأن هذا يهدد في نظره في حالة ما لم يتم احتواءه إلى حدوث شروخ في النسيج المجتمعي خاصة في شروط قد ينعدم فيها الوعي إلى جانب ضعف الثقافة السياسية والحصافة في رأي الفاعلين، كما يتسبب تبعا له في نشوب صراعات محتدمة على خلفية « المسألة الثقافية ».   كما ستتطرق الندوة حسب بنعيسى إلى جانب مهم، متصل بالإشكال الناتج عن الحروب والنزاعات المسلحة حيث يتعرض الموروث الثقافي، وهو رمز الهوية الجماعية المتوارثة، إلى تدمير أو تلف ونهب في ميادين الصراع.   وقال الوزير الاسبق، أن الأمن الغذائي بات بدوره من أبرز القطاعات التي تتعرض للتهديد بفعل التغيرات المناخية الناتجة عن ظاهرة الاحتباس الحراري ومخاطرها على الزراعة والموارد الطبيعية، ومن هذا الباب تأتي برمجتها. إلى جانب هاتين الندوتين ستعقد ندوة بعنوان « فصول الربيع العربي من منظورنا ورؤية الآخر » وفي المجال الفكري سيتم التداول في موضوع « الملامح الجديدة للاستشراق في الفنون المعاصرة ». وتستضيف خيمة الإبداع الكاتب والناقد المغربي أحمد المديني مع روايته « وردة للوقت المغربي ». وضمن فعاليات الدورة سيتم الإعلان عن جائزة محمد زفزاف للرواية العربية في دورتها الخامسة.  

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة