مانديلا يدخل المستشفى في « وضع حرج »

مانديلا يدخل المستشفى في « وضع حرج »

أدخل رئيس جنوب إفريقيا السابق، نلسون مانديلا، مجددا، السبت، المستشفى للعلاج من « التهاب رئوي » حسب ما ذكرت الحكومة التي أضافت أنه في حالة « حرجة لكن مستقرة ». وقال مكتب الرئيس جاكوب زوما في بيان « صباح اليوم تدهورت حالته حوالي الساعة 1.30 ونقل إلى مستشفى في بريتوريا »، مؤكدا أن « حالته لاتزال حرجة لكنها مستقرة ». ولاحقا، أعلن المتحدث باسم الرئاسة، ماك مهراج، أن مانديلا يعاني من التهاب رئوي يؤثر على وظائف عديدة منها التنفس، لكنه أكد أنه يتنفس من دون مساعدة. وكان الرئيس السابق البالغ من العمر 94 عاما خضع في مطلع أبريل الماضي لعلاج من التهاب رئوي أيضا، استوجب بقاءه في المستشفى لأكثر من تسعة أيام. يشار إلى أن مانديلا أدخل المستشفى في يناير 2011 ثم في ديسمبر 2012 بسبب التهابات رئوية مرتبطة على الأرجح بتبعات إصابته بالسل أثناء فترة سجنه. وتنحى الزعيم الإفريقي الحائز على جائزة نوبل للسلام، عن رئاسة البلاد عام 1999 ولم يمارس العمل السياسي منذ نحو عقد. ولايزال يحظى بالتبجيل والتوقير في الداخل والخارج، لتزعمه الحملة الطويلة ضد الفصل العنصري، ثم قيادته عملية المصالحة في البلاد.

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.