لشكر وشبيبته يردون على العلبة السوداء للراحل الخطيب تلميحا: القول إن قيادات اتحادية تورطت في اغتيال بنجلون محاولة بوليسية | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

لشكر وشبيبته يردون على العلبة السوداء للراحل الخطيب تلميحا: القول إن قيادات اتحادية تورطت في اغتيال بنجلون محاولة بوليسية

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم السبت 08 يونيو 2013 م على الساعة 13:02

  إنها إحدى أهم الرسائل السياسية التي خلص إليها لقاء المكتب الوطني للشبيبة الاتحادية المنعقد يوم أمس الجمعة بحضور الكاتب الأول للحزب، إدريس لشكر.   وقد تطرق الاجتماع إلى العديد من القضايا التنظيمية، منها التحضير لمؤتمر الشبيبة، ودعوة اللجنة التحضيرية ولجانها الفرعية للانعقاد في أجل لا يتجاوز الأسبوع الثالث من هذا الشهر، لكن شكر وشبيبة حزبه، أصروا على أن يبصموا اللقاء بطابع سياسي، وذلك حينما توقفوا عند التصريح المثير للجدل الدكتور رداد العقباني، الدبلوماسي السابق و »العلبة السوداء » للدكتور الخطيب، الذي قال مؤخرا إن قيادات في الاتحاد الاشتراكي متورطين في اغتيال عمر بنجلون في منتصف العقد السابع من القرن الماضي، ولذلك استنكروا الهجمة التي تستهدف الحزب ورموزه وشهدائه « وخاصة ما يتعرض له الشهيد عمر بنجلون من قتل للمرة الثانية، في محاولة يائسة من بعض العناصر البوليسية للتغطية على الجناة الحقيقين وتمهيد الطريق لعودة المجرمين الحقيقيين المتواجدين بالخارج ودخولهم للمغرب خلسة والتستر عليهم ».   ولم يفوت لشكر وشبيبته الفرصة لتوجيه رسالة سياسية ثانية لعبد الإله بنكيران، وهم ينبهون  لخطورة الوضع السياسي للبلاد، خصوصا أمام ما أسمته الشبيبة بالتفكك الذي تعرفه الأغلبية الحكومية والطريقة الانفرادية لرئيس الحكومة و حزبه الأغلبي في التسيير والتدبير، و عدم قدرته على لعب دور المسؤول امام الشعب…

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة