الحركة التصحيحية لجبهة القوى الديمقراطية تقرر الالتحاق بالمؤتمر الاتحادي

الحركة التصحيحية لجبهة القوى الديمقراطية تقرر الالتحاق بالمؤتمر الاتحادي

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الجمعة 14 يونيو 2013 م على الساعة 9:07

قررت الحركة التصحيحية لجبهة القوى الديمقراطية الالتحاق بالمؤتمر الاتحادي، والذي سيعلن عنه قريبا في ندوة صحفية مشتركة لم يحدد تاريخها بعد.   مصادر من داخل الحركة التصحيحية لجبهة القوى الديمقراطية، صرحت لـ « فبراير. كوم »، أنهم وبعد حصولهم على وصل الإيداع مباشرة بعد مؤتمرهم الأخير الذي انعقد بآسفي باسم الجبهة استنادا على حكم المحكمة الذي جاء لصالحهم في نزاعهم مع الراحل التهامي الخياري، سيجدون أنفسهم أمام خيارين.   وتبعا له فإن الخيار الأول تحدد أن يستمر اشتغال التنظيم تحت يافطة حزب جبهة القوى بناء على وصل الإيداع الذي تسلموه من وزارة الداخلية، وفي هذه الحالة فإنهم مضطرون لتأدية أجور مقرات الحزب، التي بقيت عالقة وتراكمت ديونها منذ مرحلة ما قبل وفاة زعيمها الخياري، وهذه الإمكانية غير متأتية بالنسبة لهم.   الخيار الثاني، حسب نفس المسؤول الحزبي، الذي فضل عدم ذكر اسمه، والذي استقر عليه المكتب المنسق للحركة التصحيحية، هو الالتحاق بأحد الأحزاب التي يتقاسمون معها نفس المرجعية الفكرية، فوجدوا ذلك في حزب المؤتمر الاتحادي.   ويقول أنه وبناء على هذا القرار، تم تشكيل وفد حزبي بقيادة الساهل محمد، الكاتب الوطني للحركة التصحيحية، وأحمد بوراوي المسؤول عن لجنة تدقيق الحسابات والمسؤول عن التنظيم على مستوى جهة عبدة دكالة وجهة الدارالبيضاء وآخرين، والذين عقدوا لقاءا مع عبد السلام لعزيز الكاتب العام للمؤتمر الاتحادي ومومن عبد العزيز عن نفس الحزب.   وأشار أن هذا اللقاء، تم على هامش نشاط منظم من طرف بعض جمعيات المجتمع المدني في أحد فنادق الدارالبيضاء، مبرزا أن اتفاقا مبدئيا حصل بين الطرفين، وأنه بعد استشارة القواعد الحزبية للحركة التصحيحية للجبهة، وكتاب الأقاليم، حصلت قناعة جماعية للالتحاق بالمؤتمر، وأن الإعلان الرسمي عن هذه الخطوة سيتم قريبا.  

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة