هذه أسباب المواجهات بين الفصيل الأمازيغي والقاعدي بمراكش التي استعملت فيها الحجارة والأسلحة البيضاء | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

هذه أسباب المواجهات بين الفصيل الأمازيغي والقاعدي بمراكش التي استعملت فيها الحجارة والأسلحة البيضاء

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الخميس 27 يونيو 2013 م على الساعة 13:17

اندلعت مواجهات قوية بين الفصيل الأمازيغي والفصيل القاعدي بالحي الجامعي بمدينة مراكش صباح اليوم.   وتعود أسباب هذه المواجهات، حسب مصدر أسر بذلك لموقع « فبراير.كوم » من داخل الحرم الجامعي، إلى منع الفصيل القاعدي للفصيل الأمازيغي من تنظيم نشاط له بفضاء كلية الحقوق أمس حيث تحول الأمر إلى مشادات وتراشق لتهدأ العاصفة قبل أن تعود لتندلع اليوم.   وانقلت المناوشات بين الفصيلين، إلى شوارع حي الداوديات حيث شهدت تراشقا بين الفصيلين، الأمر الذي أدى إلى تدخل العناصر الأمنية التي تتواجد بالقرب من الحي الجامعي منذ أشهر.   وقد شهدت المواجهات بين الطرفين استعمال الحجارة والأسلحة البيضاء حسب نفس المصدر، الأمر الذي أثار رعبا وسط ساكنة حي الداوديات والأزقة المجاورة للحي الجامعي.  

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة