عطوان: أستقيل بعد أن حولت القدس من صحيفة هزيلة مصابة بفقر الدم إلى واحدة من أهم الصحف العالمية

عطوان: أستقيل بعد أن حولت القدس من صحيفة هزيلة مصابة بفقر الدم إلى واحدة من أهم الصحف العالمية

في خطوة مفاجئة قدم رئيس التحرير بجريدة القدس العربي عبد الباري عطوان استقالته من منصبه، للتفرغ لأسرته وقضاء أطول وقت معها كما جاء في آخر افتتاحية له والتي نشرت بعدد اليوم. عطوان أعلن أيضا أن 15 عاما من العمل الصحفي، حولت جريدة القدس العربي من  » من صحيفة هزيلة ضامرة مصابة بفقر دم في ايامها الاولى، الى واحدة من اهم الصحف العربية والعالمية، تترجم افتتاحياتها الى معظم اللغات، ويحج اليها الكثير من طالبي المقابلات والاستفسارات والتعليقات »، وهي ال15 عاما التي عرف فيها عطوان كما أشار تحديات كثيرة من بينها حملات تشويه لجريدته وإشكاليات مادية إضافة إلى تلقيه لأكثر من تهديد بالقتل من أكثر من جهة. وستخلف عطوان في كرسيه بشكل انتقالي سناء العالول رئيس التحرير بالوكالة كما جاء في افتتاحيته الأخيرة.

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.