عقاوي لـ"فبراير.كوم":7رصاصات اخترقت جسد ابراوي ورواية العامل و"عسكرة" خنيفرة غير مبررة | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

عقاوي لـ »فبراير.كوم »:7رصاصات اخترقت جسد ابراوي ورواية العامل و »عسكرة » خنيفرة غير مبررة

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الخميس 11 يوليو 2013 م على الساعة 15:35

قال عزيز عقاوي عضو مكتب فرع الحمعية المغربية لحقوق الإنسان بخنيفرة لـ »فبراير.كوم »، إن سبع رصاصات اخترقت ظهر الشاب « عبد الرحيم أبراوي » أردته قتيلا، وهو ما يتعارض وأي رواية محتملة من لدن مسؤولي مندوبية المياه والغابات أو عمالة إقليم خنيفرة عن رصاصة أصابت عن طريق الخطأ الشاب المتوفى.   وأضاف عقاوي في تصريحه لـ »فبراير.كوم »، إن تعامل السلطات مع الساكنة المحتجة سلميا أمس أمام عمالة الإقليم ليس له ما يبرره، خاصة أنها استدعت مساء تعزيزات أمنية مكثفة من القوات المساعدة والدرك الملكي والشرطة والجيش، جعلت ليل خنيفرة غير عادي بالمرة.   وختم عقاوي بالقول أن ساكنة قبيلة آيت عمو عيسى أودعت جثة الشاب المتوفى مستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي بخنيفرة لتشريحها، بعد أن حملوها احتجاجا مسافة 24 كيلومترا، وأن ساكنة خنيفرة تضامنت وتتضامن مع أهل القتيل، وتضم صوتها لصوت الجمعية المغربية لحقوق الإنسان من أجل الكشف عن التفاصيل الحقيقية لوفاة أبراوي ومتابعة قاتليه جنائيا، وإطلاق سراح الـ18 معتقلا يوم أمس خلال المسيرة السلمية.   جدير بالذكر إن عامل إقليم خنيفرة علي أرقسو، حاول الحديث إلى الساكنة المحتجة وإخبارها برواية رجال مندوبية المياه والغابات عن الواقعة، إلا أن القبيلة ومن شارك معها في المسيرة رفضوا الاستماع إليه رافعين في وجهه ووجه مسؤولي المندولبية شعار « ارحل ».

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة