الحمداوي والريسوني يلتقيان الذراع اليمنى للمغراوي ويقطرون الشمع على اغلاق التوفيق لدور القرآن

الحمداوي والريسوني يلتقيان الذراع اليمنى للمغراوي ويقطرون الشمع على اغلاق التوفيق لدور القرآن

يبدو أن حركة التوحيد والاصلاح، الذراع الدعوي لحزب العدالة والتنمية، تحاول تقطير الشمع على وزير الأوقاف والشؤون الاسلامية أحمد التوفيق، بعد قراره اغلاق دور القرآن بمراكش التي يوجد على رأسها الشيخ عبد الرحمان المغراوي خلال الأيام الماضية.   فقد استقبلت الحركة يوم الجمعة وفدا هاما عن المكتب التنفيذي للتنسيقية الوطنية لجمعيات دور القرآن، على رأسه حماد القباج اليد اليمنى للمغراوي، وجلال اعويطا عضو المكتب التنفيذي للتنسيقية وأسماء أخرى بجريدة السبيل التابعة لها.   وحسب ما أوردته جريدة « التجديد » لسان حال حركة التوحيد والاصلاح، فقد استقبل هؤلاء محمد الحمداوي رئيس الحركة وأحمد الريسوني الرئيس السابق للحركة وآخرين.   اللقاء قدم خلاله حماد القباج عرضا حول الاغلاق الأخير لمقرات جمعية الدعوة إلى القرآن والسنة بمراكش.   وجدير بالذكر أن حركة التوحيد والاصلاح كانت قد استنكرت قرار اغلاق دور القرآن من طرف وزارة التوفيق.  

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.