أوزين: قلبوا لي على المحسنين

أوزين: قلبوا لي على المحسنين

كما جرت العادة، محمد أوزين، وزير الرياضة والشباب، لا يتوانى في الاستمرار في منطق التبرير، وفي جل الخرجات الإعلامية، وخاصة في جلسات الأسئلة الشفوية بمجلسي البرلمان، يصر أوزين على عرض المشاكل والمعيقات، بدل البحث عن حل لهذه المشاكل والمعيقات، وهذا ما جرى قبل قليل في جلسة الأسئلة الشفوية بمجلس المستشارين، حينما صاح في وجه الحضور: »لقد سبق لي أن قلت إنني لست فخورا بمراكز التخييم »، قبل أن يضيف أن حل مثل هذه المشاكل لن يكون عبر هذه المسطرة، وهو يقصد سؤال جواب في جلسات المجلس، ولكن بالرفع من الميزانية المخصصة للوزارة: » قلبوا لي على المحسنين ».

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.