حكاية المحامية والموظف المتهمين بالوساطة لدى قضاة

حكاية المحامية والموظف المتهمين بالوساطة لدى قضاة

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الخميس 25 يوليو 2013 م على الساعة 19:36

أمر وكيل اللك بابتدائية البيضاء يوم الأربعاء الأخير، بوضع محامية بهيأة البيضاء وموظف بالمحكمة التجارية تحت تدابير الحراسة النظرية، بعد متابعتهما في قضية نصب على مواطن، وقد تفجر الملف من طرف زبون المحامية، حيث استشاط غضبا بعد صدور حكم قضائي ضده، عكس ما سبق أن أبلغته المحامية التي تسلمت منه مبلغ 15 ألف درهم مقابل الحصول على حكم لصالحه. وأضافت « الصباح » التي أوردت هذا الخبر في عدد الجمعة 26 يوليوز، أن موكل المحامية انتابه غضب شديد، فأرجعت له المحامية المبلغ، لكنه قرر التبيلغ عن واقعة النصب، ولذلك اعترفت أمام الرئيس الأول لمحكمة الاستئناف التجارية أنها بالفعل تسلمت المبلغ المذكور بعد إقناع موكلها باستصدار حكم في دعوى قضائية أمام المحكمة التجارية لصالحه، وأضافت أن موظفا بالمحكمة نفسها هو من تسلم المبلغ، بعد أن عبر عن استعداده للتوسط لدى قضاة الحكم، لكن هذا الأخير نفى ما قالته المحامية، ولذلك قرر الرئيس الأول ربط الاتصال بوكيل ابتدائية البيضاء لفتح تحقيق في الموضوع…

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة