العدل و الإحسان تدين مجازر الانقلابيين بمصر في حق المتظاهرين السلميين

العدل و الإحسان تدين مجازر الانقلابيين بمصر في حق المتظاهرين السلميين

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الأحد 28 يوليو 2013 م على الساعة 18:24

توصل « فبراير.كوم »  ببيان صدر عن  الهيئة الحقوقية لجماعة العدل والإحسان  تدين  المجازر التي يرتكبها الجيش والشرطة في حق المصريين حسب تعبيرهم .   وأضاف البيان أن الهيئة الحقوقية لجماعة العدل والإحسان تتابع بقلق كبير ما يجري في مصر منذ الانقلاب العسكري على الرئيس المنتخب ديمقراطيا الدكتور محمد مرسي، وتدين بشدة العنف الوحشي لأجهزة الجيش والشرطة ضد المتظاهرين السلميين المطالبين باحترام إرادتهم السياسية التي عبروا عنها في انتخابات نزيهة لم تشهد مصر مثيلة لها من قبل. وبمناسبة مجزرة فجر السبت 27 يوليوز2013 التي نفذتها أجهزة الجيش والشرطة التي أجهزت على حق الشعب في اختيار قيادته السياسية، وحقه في الرأي والتعبير والإعلام، والتظاهر السلمي حسب البيان .   الجماعة حملت المسؤولية كاملة عن مجزرة فجر السبت 27 يوليوز في محيط مسجد رابعة العدوية بالقاهرة، والتي ذهب ضحيتها أزيد من مئتي شهيد وآلاف الجرحى من المتظاهرين السلميين العزل، وكل ما جرى في ذات اليوم من أحداث دموية في مناطق ومدن أخرى بمصر لوزير الدفاع عبد الفتاح السيسي انطلاقا من خطابه التحريضي الذي أعطى الإشارة لإثارة هذه الفتنة. ويتحمل معه المسؤولية كل ضباط ورجال الجيش والشرطة المشاركين في هذه المجازر أو المشرفين عليها.   كما دعت   الأمم المتحدة والدول الغربية بصفة خاصة وعلى رأسها الولايات المتحدة الأمريكية إلى تحمل مسؤولياتها تجاه الشعب المصري، وإدانة الانقلابيين ومحاكمتهم حسب البيان .  

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة