الأحرار يفوضون مزوار التفاوض مع بنكيران وهذه الشروط التي طوقوا بها عنق رئيس الحكومة

الأحرار يفوضون مزوار التفاوض مع بنكيران وهذه الشروط التي طوقوا بها عنق رئيس الحكومة

بعد خلاف حول هوية من سيمثل كل جهة في القاء كلمة عنها، فوضت كل الجهات لرئيس الحزب كامل الصلاحية من اجل التفاوض مع بنكيران في جولة من المشارورات للدخول في الحكومة.   وأهم الجهات التي فوضت مزوار هذا الأمر تتعلق بجهة فاس بولمان، جهة الغرب الشراردة وجهة سوس ماسة درعة والجهة الشرقية.   وحسب الشروط التي التي وضعتها الجهات في وجه مزوار خلال مفاوضته لبنكيران، حتى يتم دخولهم إلى الحكومة، هي الإقدام على وضع برنامج حكومي جديد، حيث أشار أحد المتدخلين بقوله أن ذلك يأتي  » لاننا صوتنا عليه في البرلمان ب »لا » ولا يمكننا اليوم أن نكون متناقضين ونقبل به »، كما طالب البعض بنسخة معدلة ومنقحة للبرنامج الحالي على الأأقل.   وسيجد بنكيران صعوبة في مطالب حزب الأحرار، الذي طالب أعضاء مجلسه من صلاح الدين مزوار أن يناقش كل المقاعد الوزارية مع رئيس الحكومة، مشيرين إلى أنهم لن يكتفوا بالمقاعد الشاغرة، وأنه سيكون لهم نصيب أوفر من المقاعد التي لها علاقة بالشعب.   وأقر المتخلون من أعضاء المجلس الوطني بفشل التجربة الحكومية الحالية التي كان أداءها ضعيفا وكان واضحا عدم الانسحام بين اعضائها، بحسب تعبيرهم.   وأوضح هؤلاء أن: »الشعب يرى في التجمع الوطني للاحرار صمان الأمان وسندخل الحكومة « دخول الفاتحين » بمنطق التغيير ».  

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.