أفتاتي لـ"فبراير.كوم": الإفراج عن دانيال ما كان عليه أن يكون من مشمولات العفو والبام أعلن موقف الدولة الموازية ولهذا لم يصدر حزبنا بلاغا | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

أفتاتي لـ »فبراير.كوم »: الإفراج عن دانيال ما كان عليه أن يكون من مشمولات العفو والبام أعلن موقف الدولة الموازية ولهذا لم يصدر حزبنا بلاغا

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الثلاثاء 06 أغسطس 2013 م على الساعة 11:00

قال النائب عن حزب بالعدالة والتنمية عبد العزيز أفتاتي، إنه يسعى إلى تقديم مقترح إلى فريقه البرلماني، يضم التعاطي « الجدي والنوعي » مع التنكيل بالمتظاهرين، سعيا لوقف « العنف الذي يطالهم »، منتقدا « عدم المصاحبة السياسية لمبادرة الشعب التلقائية » الجمعة 02 غشت أمام البرلمان.   وفي رده عن السبب وراء عدم حضوره أو أي من قيادات حزبه للوقفة الاحتجاجية، قال أفتاتي في اتصال مع فبراير.كوم، إن سفره إلى مدينة وجدة التي ما يزال متواجدا بها منعه من ذلك، مضيفا أنه لم يمتنع عن تقديم رأيه عن العفو عن « دانيال كالفان » في حينه عندما طلب منه على عكس ما أشيع، وهو الرأي الذي قال فيه أن « الإفراج عن هكذا مجرم لا ينبغي أن يكون من مشمولات العفو ».   وعن غياب رد رسمي لحزب العدالة والتنمية، الذي يقود البلاد ويوجد قيادي منه على رأس وزارة العدل، لاسيما وأن لجنة العفو التي أفرجت عن « دانيال »، وزير العدل فاعل رئيسي فيها، في الوقت الذي أعلن فيه حزب واحد موقفه من الأمر هو الأصالة والمعاصرة، قال أفتاتي « البام حزب تابع للدولة الموازية وهو يعلن عنها فقط »، وتابع إن الأمانة العامة للبيجيدي تجتمع كل 15 يوما، وبما أنها لم تجتمع بعد لم تصدر بيانا رسميا، يتوقع أن تصدره قريبا !  

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة