شبيبة الحزب الحاكم تهاجم وزارة الأوقاف وتصفها بوزارة: » الأوقاف والسادات » وتنتقد إمارة المؤمنين

شبيبة الحزب الحاكم تهاجم وزارة الأوقاف وتصفها بوزارة: » الأوقاف والسادات » وتنتقد إمارة المؤمنين

هاجم عدد من أعضاء شبيبة حزب العدالة والتنمية قبل قليل أمام رئيس حركة التوحيد والاصلاح السابق أحمد الريسوني وزارة الأوقاف والشؤون الاسلامية التي يوجد على رأسها أحمد التوفيق. أحد المتدخلين من أعضاء شبيبة حزب رئيس الحكومة، وصف وزارة الأوقاف بـ »وزارة القبور والسادات ». ولم يسلم المجلس العلمي الأعلى الذي يوجد على رأسه أمير المؤمنين الملك محمد السادس، من انتقادات وتساءلات شبيبة حزب العدالة والتنمية، حيث تساءل البعض حول دور الملك أمير المؤمنين على رأس هذا المجلس. وتركزت بعض الأسئلة التي وجهها أعضاء شبيبة الحزب إلى احمد الريسوني حول العلمانية، إلى جانب مهاجمتهم للفتاوى « الشاذة » التي تصدر بين الفينة والأخرى، خاصة من لدن الفقيه المثير للجدل عبد الباري الزمزمي.

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.