الجيش السوري يقتل مغربي ابن برلماني سابق حزم حقيبته وفلت من مجهر المخابرات المغربية وانتقل للجهاد في سوريا

الجيش السوري يقتل مغربي ابن برلماني سابق حزم حقيبته وفلت من مجهر المخابرات المغربية وانتقل للجهاد في سوريا

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الأحد 01 سبتمبر 2013 م على الساعة 13:11

علمت « فبراير.كوم » من مصادر مطلعة أن الابن الأكبر لبرلماني سابق ورئيس جماعة قروية بالطريق الرابطة بين مراكش ومنتجع أوريكا بإقليم الحوز، قتل خلال  باقليم الحوز بمعارك سوريا.   وأضافت مصادر أن أسرة برلماني سابق باقليم الحوز بضواحي مراكش، تتلقى التعازي في وفاة ابنها الملتحق للجهاد في صفوف الجيش الحر السوري، منذ يوم أمس الجمعة 30 غشت، بعد تلقيها نبأ مقتله خلال الأيام الماضية بعد معارك ضارية مع الجيس العربي السوري .   يشار أن خمسة شبان من دواوير نواحي منطقة اوريكة بالقرب من مراكش، التحقوا مؤخرا بثوار سوريا، أبرزهم الابن الأكبر لبرلماني سابق ورئيس جماعة قروية بالطريق الرابطة بين مراكش ومنتجع أوريكا بإقليم الحوز.    هدا الحدث كان قد خلق استنفارا أمنيا بالحوز ضواحي مراكش، حيث تنسق الأجهزة الأمنية بمدينة مراكش، بمختلف تلاوينها، للكشف عن تفاصيل كيفية التحاق هؤلاء بسوريا، والجهة التي تقف وراء ذلك. 

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة