تتذكرون نائب وكيل الملك ميدلت الذي اتهمه ميكانيكي بتقبيل حذاءه؟ هذا هو قرار المجلس الأعلى للقضاء بشأنه

تتذكرون نائب وكيل الملك ميدلت الذي اتهمه ميكانيكي بتقبيل حذاءه؟ هذا هو قرار المجلس الأعلى للقضاء بشأنه

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الإثنين 02 سبتمبر 2013 م على الساعة 12:00

بالتأكيد تتذكرون القضية التي انفجرت قبل بضعة شهور بمدينة ميدلت، حينما اتهم مواطن يشتغل « ميكانيكي » نائب وكيل ابتدائية المدينة بتقبيل حذاءه، وتتذكرون بالطبع الوقفات الاحتجاجية والغضب العارم الذي عم المدينة حينها، وما ترتب بعدها من مطالب الحركة الحقوقية بفتح تحقيق في الموضوع، وهو ما استجاب له مصطفى الرميد بإحالة ملفه على المجلس الأعلى للقضاء. القضية انفجرت في مارس الماضي، والمجلس الأعلى للقضاء اجتمع في دورة أبريل، فجاء اسم نائب وكيل الملك سعيد فارح في خانة القرارات التي اتخذها المجلس بعنوان « نقل قضاة من محاكم إلى محاكم أخرى لسد الخصاص »، وليس في خانة القرارات التأديبية التي اتخذها المجلس كالعزل أو الإحالة على التقاعد التلقائي أو الإقصاء المؤقت، ويوجد اسم سعيد فارح في الخانة 25 من النقل إلى محاكم أخرى لسد الخصاص، حيث قرر  المجلس تعيينه للقيام بمهام نائب وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بمدينة آسفي، فما الذي يعنيه قرار المجلس الأعلى للقضاء؟ هل تمت تبرأته على اعتبار أن المجلس برأ ثلاث قضاة؟ أم هو قرار إداري عادي في انتظار البث النهائي في قضيته بشكل نهائي؟

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة