"شاعلة" بين الاستقلال والعدالة والتنمية بدورة مجلس مراكش بسبب الوزير حداد

« شاعلة » بين الاستقلال والعدالة والتنمية بدورة مجلس مراكش بسبب الوزير حداد

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الثلاثاء 10 سبتمبر 2013 م على الساعة 11:34

دخل حزب العدالة والتنمية وحزب الاستقلال، في مواجهة حادة قبل قليلـ بمدينة مراكش، خلال افتتاح أشغال دورة يوليوز للمجلس الجماعي.   فقد ثارت ثائرة محمد بنشقرون القيادي بحزب حميد شباط، قبل قليل بخلال افتتاح دورة المجلس الذي ترأسه فاطمة الزهراء المنصوري، المنتمية لحزب الأصالة والمعاصرة، على إثر التصريحات السابقة لوزير السياحة لحسن حداد المتعلقة بظاهرة الاستغلال الجنسي للأطفال بمراكش.   قيادي حزب الاستقلال، اعتبر تصريحات وزير السياحة مسا خطيرا بسمعة المراكشيين ومراكش عامة، داعيا المجلس إلى مراسلة الوزير للحضور لاجتماع المجلس الجماعي في دورة مقبلة، لشرح حيثيات تصريحه المثير.   واحد من صقور حزب العدالة والتنمية بمدينة مراكش، البرلماني يونس بنسليمان، لم ترقه خرجة الاستقلالي بنشقرون، ليرد بقوة على كلامه داعيا إلى عدم تأويل وزير السياحة المنتمي لحزب الحركة الشعبية الذي يشارك الائتلاف الحكومي رفقة حزب البرلماني المذكور.   قيادي حزب بنكيران، ذهب عكس تيار الاستقلالي، مؤكدا أن ما قاله حداد واقع جاء في تقارير عدة حول الاستغلال الجنسي للأطفال بمراكش.  

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة