المتهم بحرق فيلا «هيكل» يعترف بسرقة «علبة سيجار» والنيابة تحبسه 4 أيام | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

المتهم بحرق فيلا «هيكل» يعترف بسرقة «علبة سيجار» والنيابة تحبسه 4 أيام

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم السبت 14 سبتمبر 2013 م على الساعة 12:06

أمرت نيابة كرداسة ومركز إمبابة، برئاسة المستشار تامر الحديدي، السبت، بحبس المتهم بحرق فيلا الكاتب محمد حسنين هيكل، بمنطقة برقاش، وسرقة محتوياتها، وإضرام النيران فيها، ونقطة شرطة المنصورية، 4 أيام على ذمة التحقيقات.   وطلبت النيابة، ضبط وإحضار 5 متهمين آخرين، قالت التحقيقات، إنهم ينتمون إلى جماعتي الإخوان المسلمين، والجهاد، وإجراء تحريات الأمن الوطني، حول المتهم المقبوض عليه، وبيان المحرضين، ودوره في الأحداث، كما استعجلت تقارير خبراء المعمل الجنائي حول الحادث.   وأسندت النيابة إلى المتهم اتهامات سرقة متعلقات خاصة بـ«هيكل»، عقب حرقها، فضلا عن استيلائه على رتب، وملابس عسكرية من نقطة شرطة المنصورية.   واعترف المتهم، ويدعى «عبد الرزاق. ج»، 23 عامًا، مسجل خطر، في أقواله أمام خالد أبو زينة، وكيل النيابة، بأنه استغل اقتحام فيلا «هيكل»، وحرقها وسرق علبة سيجار منها، ثم توجه مع المتهمين الآخرين، وسرق شارات عسكرية من نقطة شرطة المنصورية، ونفى علاقتة بجماعة الإخوان، أو تلقيه أوامر من كوادرها لتنفيذ الحادث.   كانت المعاينة التي أجرتها النيابة، أثبتت أنه تم إضرام النيران، بفيلا «هيكل»، التي تبلغ مساحتها 25 فدانًا، تتوسطها 7 أفدنة، بها بيت ريفي ومكتبته الخاصة، التي تضم وثائق وكتبًا عن حروب (56 و67 و73)، وتبين من خلال المعاينة أن المتهمين قاموا باستخدام أنابيب الغاز في حرق الفيلا، واطلقوا الرصاص على واجهات الفيلا، بغرض إرهاب العاملين بها.   وكشفت التحقيقات، التي أشرف عليها المستشار محمد عبد القادر، المحامي العام الأول لنيابات شمال الجيزة، عن قيام المتهمين بتنفيذ مخططهم بعد إلقاء فتحي شهاب الدين، رئيس لجنة الثقافة والإعلام بمجلس الشورى المنحل، خطابًا في ميدان رابعة العدوية، لإعداد قائمة سوداء، تضم كبار الصحفيين، بينهم «هيكل»، وأثناء عمليات فض اعتصامي ميداني «رابعة العدوية والنهضة»، ذهب المتهمون إلى قرية برقاش، للانتقام من «هيكل»، بحرق محتويات مكتبته الخاصة، وتبين من التحقيقات أنه تم حرق كتاب لوصف مصر، نسخة نادرة، ووثائق حروب مصر، وبعض اللوحات الفنية لكبار الفنانين العالميين.    

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة